إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-04-2013, 02:19 AM   رقم المشاركة : 1
الكاتب

السعدي


الملف الشخصي









السعدي غير متواجد حالياً


افتراضي الخرنكعية و الكعيبر

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمـَنِ الرَّحِيمِ
اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ والعَنْ عَدُوّهُمْ

قبل ان نسرد قصة هذين المثلين هناك قصة قصيرة لا باس ان نسردها هنا لكي تتوضح الفكره اكثر فاكثر

يكلك اكو فد واحد سووه شيخ ولبس العكال والشماغ والعباية البيضه المذهبة وكعد بنص المضيف .. اجاله واحد كلله ولك انته شنو صاير شيخ انت فد واحد خرنكعي ..فقال شيخنا الجديد : خوية انا لكيتهم كلهم خرنكعية وصرت عليهم شيخ فانا شيخ الخرنكعية

والان لنعرف معنى خرنكعي

عندما غزى التتر والمغول بغداد تعاون معهم من المحسوبين على اهل بغداد واعانوهم على احتلال بغداد وقتل اهلها ودمار تراثها ونهب ثرواتها
فنعتوهم اشراف بغداد بوصف يليق بهم وهو

انهم نقاع خراءالمحتل

اي عصير نجاستهم

وهم كذلك ولكل من يخن بلده واهله فهو عصارة نجاستهم وخبثهم


بعد ما انتهت القصه لحد الان فانظروا الى تقدير واكرام المحتل لهؤلاء العملاء


لكون كل من لغته اعجميه -- اي اجنبيه -- فانه يقدم ويؤخر وخصوصا ما هو معلوم له في بداية التعليم فلكون المحتل سيد لهؤلاء الخونه فكان يدعوهم بنفس المسمى لكن بصيغة

خره نقاع التي فتحولت الى


خرنكعي


اما الكعيبر

لما اصدر نوري السعيد امره بعدم دخول زوار العراق لحدوده الا بوثائق ثبوتيه حصلت مشاكل كثيره من الزوار الذين بلدانهم لازالت في تخلف ولا يصدرون وثائق لشعوبهم
فاصدر امرا لاحق لذلك بان يعتبرهؤلاء
كعابر سبيل
وشرطتنا يا عيني عليها فكلما جاء هؤلاء للحدود نادوا عليهم بعبارة
هؤلاء كعابر
باللهجه العراقيه المستريحه للسان

كعيبر
فعممت بعد ذلك على كل من لاهوية له ولا أنتماء


نسئلكم الدعاء


رد مع اقتباس
قديم 08-04-2013, 09:15 PM   رقم المشاركة : 2
الكاتب

محب الرسول


الملف الشخصي









محب الرسول غير متواجد حالياً


افتراضي


كالعادة إبداع رائع

وطرح يستحق المتابعة

شكراً لك

بإنتظار الجديد القادم
دمت بكل خير


رد مع اقتباس
قديم 08-04-2013, 11:07 PM   رقم المشاركة : 3
الكاتب

احزان كربلاء


الملف الشخصي









احزان كربلاء غير متواجد حالياً


افتراضي

كلام جميل عطاء مستمر انامل تكتب بذوق طرح راقي

سلمت انامل التي خطت لنا هاذا الموضوع القيم

بنتضار جديدك بفارغ الصبر

ودي قبل ردي


رد مع اقتباس
قديم 30-06-2013, 12:06 AM   رقم المشاركة : 4
الكاتب

نور الزهراء


الملف الشخصي









نور الزهراء غير متواجد حالياً


افتراضي

كالعادة إبداع رائع
وطرح يستحق المتابعة
شكراً لك
بإنتظار الجديد القادم
دمت بكل خير


رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الخرنكعية, الكعيبر

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:17 AM