العودة   منتديات احباب الحسين عليه السلام > القسم العام > احباب الحسين للتاريخ والحضارات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 18-03-2014, 10:15 PM   رقم المشاركة : 1
الكاتب

السيد \ المسني


الملف الشخصي









السيد \ المسني غير متواجد حالياً


faraj وقائع وتحليلات من التاريخ اليمني

طبعا قبل الدخول للواقع التاريخي اقدم توضيح لكون تاريخ السيد المسن الطيار غامض في كثير من الأحيان ومغيب فكريا وعقائديا حتى بمستوى الاسم الأول له يعتبر مغيب بين اسم السيد عمر المسن الطيار الذي يذكره المؤرخين وبين اسم محمد المسن الطيار بحسب مصادر بعض ذرية السيد المسن قدس سره وفي شجرة السلالة عادة ما يشير الى السيد المسن الطيار وأحيان أخرى مايشير إلى السيد عمر المسن الطيار وهنا اشارة الى وجود تلاعب في اسم السيد لكنه في نهاية المطاف هو السيد الحسيني المسن الطيار محمد بحسب ما ورد من البعض او عمر اما في المنطقه فعادة ما يدعونه السيد المسن الطيار دون الاسم الأول
المنظور التاريخي
في القرن السادس الهجري أسس السيد الحسيني المسن الطيار مركزا علميا ومقاوما في مدينة التربة محافظة تعز قادما من عدن فكانت من أوائل المدارس العلمية في الوطن النابعة من فكر أهل البيت عليهم السلام ازدهرت العلوم وانخرط بعض أبناء المنطقة في الدراسة العلمية وأصبحت منار للعلوم والمعرفة يرتحل الدارسين إليها من جميع المناطق اليمنية بل ومن دول أخرى مجاورة تخرج الكثير من حملة الفكر النير من هذه المدرسة وما تحمله من أهداف واستراتيجيات للنهوض التنموي في جميع المجالات خدمة للوطن واستطاع ان يؤسس قوى حامية لمنطقة باب المندب وخليج عدن بل وعمل على مد جسور الأخوة لأبناء المناطق المجاورة فاستوطن الكثيرون منهم في المنطقة هذه النواة العلمية بثت الفكر الاسلامي واخص فكر اهل البيت عليهم السلام بما يحمله من ارتقاء حياتي في شتى الجوانب الانسانية فتظافرت جهود ابناء المنطقة حتى اصبحت تمثل إستراتجية قويه لحماية الوطن ومكتسباته أصبحت تعز ومدينة التربة ببركة ال البيت وبالاخص السيد المسن الطيار مرتكز العلوم والمعارف فتتلمذ وتخرج الكثير من المفكرين من مدرسة اهل البيت عليهم السلام ومنهم صفي الدين السيد احمد ابن علوان القائل وفق قصيدة يرثي بها السيد المسن الطيار قدس سره
كنا الظلام وكنت أنت سراجنا كنا العِطاش وكنت أنت الساقـي
لا بالمَهين ولا المُهين لقادم منا ابا حفص ولا البــــــراقِ
أسست فينا الخير واستنهضتـنا لمراتِبٍ علوية ومـــــراقِ
وهديتنا سُبلاً بهن سبقتنــــا حُبيتَ من هــادٍ ومن سبــاقِ
تحدو بنا وتشوقُ نحو إلهنــا حُييتَ من حادٍ ومن شـــواقِ
اشتد ساعد المنطقة بعلومها الفكرية التي حققت انجاز كبير في نشر المعارف و انتجت مجتمعا يتحلا بكل القيم الطيبة التي تخدم الارتقاء الحياتي مهني سلوكي علمي حرفي امني الخ أصبحت المنطقة تمثل مقاومة منيعه لقوى الفساد والطغيان ابتداء من الدولة الرسولية التي كانت تحت الولاية العباسية ومن ثم العثمانيين اللذين لم يستطيعوا الولوج اليها في حملاتهم الاستعمارية الاولى الا بشكل بسيط الى ان تكاتفت القوى الاستبدادية على المنطقة فحتل الانجليز عدن وعاد الاحتلال العثماني واحتل تعز فأصبحت مدينة تربة السيد المسن الطيار قدس سره مركز المقاومة بين كماشتين الاحتلال العثماني والاحتلال البريطاني فقسمت المنطقة بين الاحتلالين فاستطاع الاحتلال العثماني بعد جهد كبير وبالتعاون وفق التقسيم مع الاحتلال الانجليزي الولوج الى مدينة تربة المسن الطيار قدس سره بعد سقوط الكثير من مناطق اليمن بيد العثمانيين ومنها صنعاء وقسمت اليمن الى شمال وجنوب
في ظل الاحتلال العثماني للمنطقة عمل على ممارسة القمع والتنكيل للوطنيين وبذات ال البيت فطمس الكثير من معالم مذهب اهل البيت 0وعمل على تحويل المستوى العقائدي للناس بعد ضرب الكثير من رموز ال البيت فيها وبذات اسرة السيد الحسيني المسن الطيار قدس سره بعد ان تظاهروا بمودتهم لرموز الدينية في المنطقة ولاجل عمل تشتيت للناس في عدم الالتفاف حول اسرة ابناء لسيد المسن تم رفع الرمز الديني والوطني للمنطقة الرجل الثاني بعد السيد المسن قدس سره وهو السيد احمد بن علوان قدس سره فبني ورمم ضريحه وبني مسجده لانه ليس له خلف من الذكور وطمست مكانة السيد المسن الطيار قدس سره ووصل الامر لانتهاز قوى الظلم والعمالة فرصة لاصدار مرسوم من قبل بعض المشائخ المتامرين مع الاحتلال لالتقاء و انسجام مصالحهم الاستبدادية قضى بتهجير وإخراج ذرية السيد المسن من المنطقة بعد ان تم تيتيم الكثير منهم 0 فلم يتمكنوا من ذلك 0
في ظل هذا الوضع وبمرور السنوات نشاة حركات وطنية لمقاومة الاحتلال العثماني على مستوى اليمن تم بعد تظافر الجميع دحر وإخراج الاحتلال العثماني من اليمن وتم تسليم الحكم والسلطة بموجب اتفاق بين العثمانيين وال حميد الدين الى السيد يحيى حميد الدين رمز المذهب الزيدي في وقته 0 بدا ال حميد الدين نشر قواهم للاستحواذ على ارجاء الوطن فمارس الكثير من وسائل الظلم لاخضاع المناطق لتكون تحت سلطته فكانت تربة السيد المسن من اوائل المناطق المعارضة له فتكونت جبهة سميت بجبهة المقاطرة ونشبت المعارك استمرت حدود السنتين وبالاتفاق مع الانجليز الذي عمد على محاصرة ثوار الجبهة وبعد فتاوي التكفير واستقطاب حلفاء له من ابناء المنطقة سقطت مدينة تربة السيد المسن الطيار بيد أل حميد الدين ومورس القمع والاستبداد والطغيان على المنطقة التي اعتبرت بمثابة الضربة الثالثة للمنطقة بعد العثمانيين والانجليز وقوى التأمر من الداخل
مورست الكثير من السياسات ضد المنطقة واتباع مذهب اهل البيت عليهم السلام ومنها :-
0 العمل على تشتيت وتفتيت وفصل المنطقة وفق سياسة ومصالح الاحتلال العثماني والبريطاني التي قسمت المنطقة بين طرفي الصراع بكون المنطقة ذات اهمية استراتيجية تتحكم من خلالها على اهم الشرايين الدولية وهو مضيق باب المندب وخليج عدن ففصلت تعز عن عدن و ضمت تعز الى الشمال وعدن الى الجنوب 0كما عملوا على فصل الجانب الشعبي وذلك وفق بث ثقافة تعمل على محاربة مذهب اهل البيت عليهم السلام ورموزه الدينية والوطنية هذا التقسيم خدم الاحتلال العثماني والانجليزي كون تعز تمثل القوة الاستراتيجية البشرية الحامية للمنطقة فتم مد جغرافية محافظة بينهما هي محافظة لحج لفصل عدن عن تعز وبالاخص الحجرية معقل ال البيت التي تمثل نتيجة موقعها الاستراتيجي وتضاريسها عامل مهم وحامي لمنطقة باب المندب وخليج عدن
0 ممارسة سياسة الترهيب بنبش القبور وهدم الاضرحة فاصدر حاكم ال حميد الدين قرار بنش قبر السيد احمد بن علوان ونقل رفاته وشكل فرقة عسكرية للقيام بهذه المهمة ونقل رفاته الى منطقة غير معلومة مما اضطر بعض الأهالي نقل رفات السيد الطيار إلى مكان أخر في نفس المدينة كي لا ينبش قبره ويغيب رفاته وكان هذا بحجة ان الناس يعبدون قبور الأولياء والهدف هو جعل المنطقة من دون رموز دينية او فكرية تجتمع الناس حولها اي تشتيت التجمعات الاجتماعية لابناء المنطقة وايضا محو الارتباط العقائدي لمذهب اهل البيت ورموزه 0
0 تشويه الرموز الدينية والوطنية في المنطقة من خلال بث ثقافة من الأكاذيب والخداع تشوه هذه الرموز تارة بإلصاق الكفر والشعوذه اليهم فعجزوا بذلك فاستخدمت سياسة اخرى في جعلهم ينتمون الى طوائف او مذاهب إسلامية أخرى تنسجم مع أهداف رموز الظلم السلطوية
0 العمل على بث سياسة الاستنقاص ضد أبناء المنطقة والتقليل من مكانتهم الاجتماعية
0 تنصيب من تم استمالتهم على رؤوس العباد والناس لكسر شوكة أبناء المنطقة بل وإرسال آخرين من خارج المنطقة ليكونوا الممثلين الحقيقيين لها 0
0 بث وسائل التشكيك لإخراج أل البيت من انتمائهم ألسلالي والنسبي لنبي الأمة سيدنا محمد صلى الله عليه واله وسلم وارتكاب الكثير من المجازر والاغتيالات والمضايقات لأجل تهجيرهم بل وتغيير أسماء المدن فتم تغيير اسم مدينة تربة السيد المسن الطيار الى مدينة تربة ذبحان 0
0 سلب ونهب ممتلكات وثروات ال البيت ومصادرة مزارعهم وأراضيهم وأوقافهم والاستئثار بأوقاف المذهب ومحاصرتهم اقتصاديا في الأرزاق والأعمال 0
0 الاستحواذ على المراكز الدينية ودور العلم ومحاصرة فكر أهل البيت عليهم السلام بجعله ينسجم مع التشريعات السلطوية وطمس العادات والتقاليد بتحريف تراتيل موالد المناسبات الدينية بل وجعلها من ضمن البدع لتفكيك المجتمع 0 وطمس معالم وتاريخ المنطقة وتراثها الحضاري والعلمي 0
ذهب حكم أل حميد الدين ونشأت حكومات متعاقبة مارست نفس وسائل القمع والاستبداد والطغيان باسثناء زمن الرئيس الحمدي نوع ما وبدا بزوغ بعض التيارات القومية والعلمانية والاشتراكية فاكمل بعضهم مع التركيز على كلمة بعض مشوار ما سبقوهم في تهميش معالم ال البيت ومذهب (الجعفرية) في اليمن وبدرجة أساسية في تعز تظا فرت القوى واستغل التعتيم الكبير على مذهب أهل البيت ورموز ال البيت وأصبحت المنطقة فريسة قوى الظلم والطغيان بل وأصبح ابناء المنطقة وبذات المتواجدين في صنعاء فود وغنيمة لقوى الظلم والظلام 0 وبذات في عصر حكم صالح والاخوان المسلمين0
و من ابرزمهامها الاستبدادية الاتي
1- محاربة العلم والعلماء والمثقفين والادباء وبذات ابناء محافظة تعز والتقليل من اهمية التعليم ومن شأن المتعلمين
العمل على حصر الجانب التعليمي وفق المناهج الدراسية الملبية لتطلعات الاستكبار والاستبداد و طمس العلوم الاسلامية واحلال العلوم المتاسلمة والعلوم الغربية فهمش


رد مع اقتباس
قديم 18-03-2014, 10:21 PM   رقم المشاركة : 2
الكاتب

السيد \ المسني


الملف الشخصي









السيد \ المسني غير متواجد حالياً


افتراضي

1- دور رموز العلوم الإسلامية واحل مكانهم رموز العلوم الغربية مع التركيز على المعالم التاريخية لما قبل الاسلام تهميشا للدور الاسلامي في الارتقاء الحضاري بالحياة .
2- تفكيك المجتمع ونشر وسائل تعزز من العادات والتقاليد الماضوية واغراق المجتمع في كراهيات طائفية ومناطقية وقبلية واسرية والحد من تطلع المجتمع نحو الحداثة الحضارية .ونشر ثقافة المصالح والانانية الذاتية التي عززت من فكفكة المجتمع .
3- عدم اعطاء ابناء محافظة تعز وما جاورها حق القيادة العسكرية في الجيش والامن بل وتقليص نسبتهم في السلك العسكري مع العمل على فصل تعز عن بقية المحافظات الاخرى ذات التقارب الاجتماعي معها بممارسة سياسة الفصل والتفكفك الاجتماعي و الكراهية المناطقية
4- افتعال ازمة في القيادة بتصفية الكثير من القيادات ذات الكفاءه
5- محاربة التجار ورؤس الاموال من ابناء المنطقة والتضييق عليهم وفرض سياسة الافقار والتجويع والتجهيل والاستنقاص وشن الحرب النفسية والضغط النفسي
6- محاصرة الطبقة المستنيرة من اتباع اهل البيت عليهم السلام وكل القوى التحررية الوطنية التي تتفق جزئيا مع اهداف مذهب اهل البيت سوى القومية او العلمانية او الاشتراكية .

وغيرها الكثير من السياسات الملبية لتطلعات ظلم وطغيان السلطة والتي اذكر منها .
1- تقليص نسبة المنخرطين في السلك التعليمي
2- انتشار ثقافة الانانية والمصالح وثقافة القبيلة للاخلال بالجانب الامني
3- زيادة نسبة الفساد باستمالة جزء من بسطاء أبناء المنطقة وتلويثهم بالفساد والطغيان . عن طريق قوى الظلم المنضوية تحت حلف الاستبداد
4- زيادة نسبة البطالة وارتفاع نسبة الفقر لإدخال المنطقة تحت اطار الاذلال والتركيع
5- زيادة نسبة الجهل في الانتماء المذهبي لمذهب اهل البيت عليهم السلام وعلومهم في المنطقة وتقليص مستوى المعرفة بمكانة وعلوم رموز المنطقة الدينية والفكرية0وتقليص مكانة ال البيت .
6- دخول الكثير من الثقافات التي تدعي للرضوخ والاستسلام والانصياع والطاعة لقوى الظلم باعتبارها جزء من القيم الاسلامية .
7- تقليص مستوى نشاط الوطنين والشرفاء والمفكرين للنهوض بالوطن.
8- بروزشخصيات هشة وضعيفة ملبية لتطلعات الاستبداد تم دعمها واعتمادها كشخصيات وطنية تمثل محافظة تعز .

العصر الحاضر

بعد كل هذا الصراع المرير وهذا الكم الهائل من المؤامرات على مدى قرون واعوام في هذه المنطقة الحساسة ولكونها منطقة مقاومة للطغيان ومرتكز اخراج الوطن من دائرة الظلم والظلام والجهل لم تستطع قوى الاستبداد نسف الهدف المرسوم والإستراتيجية القوية التي وضعها عملاق ال البيت في المنطقة السيد المسن الطيار وهو الارتقاء بالحياة الإنسانية علميا وسلوكيا ومهنيا وحرفيا الخ كون السيد قدس سره وبالتعاون مع الوطنيين والشرفاء والصالحين من ابناء المنطقة غرسوا وثبتوا اعمدة صلدة قائمة على قواعد قوية غرست في نفوس الناس وتوارثها الاجيال حتى اصبحت تعز معقل ال البيت ومعقل السيد المسن الطيار منار للعلوم والمهن والحرف للارتقاء بالوطن نحو التعايش السلمي مع تحقيق الاحترام المتبادل لكل الافكار سوى الاسلامية او العلمانية او الاشتراكية او القومية او البرالية او غيرها
وكل الشرفاء والمخلصين في تعز وفي وطننا الحبيب يكنون كل المعزة والمودة للسيد المسن الطيار قدس سره بكونه اساس النهوض التنموي العلمي والمهني والحرفي والامني الخ الذي نلمسه واقعيا الان حيث اصبحت اقوى منطقة في المجال العلمي والمهني والحرفي والامني على مستوى اليمن ولا اكون مبالغا ان قلت على مستوى الجزيرة العربية طبعا بعد فضل الله تعالى وافضال اهل البيت عليهم السلام رغم كل المؤامرات في طمس فكر ومعالم وتاريخ السيد الحسيني المسن الطيارقدس سره بكونه الرمز الديني والوطني للمنطقة ورغم تغييب دوره في الارتقاء الحياتي للوطن بشكل عام 0
والى اؤلائك الذين يريدون ان يرتقوا بنا وبمنطقتنا دينيا ومذهبيا وسلوكيا وفكريا سوى من الاخوانية اوالسلفيه او الزيدية او الاسماعيلية اوغيرها ارونا مدى ما حققتموه في مناطقكم من تطور تنموي لكي نقتدي بكم ونسير بعد قيادتكم ارونا استراتيجيتكم التنموية للارتقاء بالشعب والوطن عجبت لمن يريد العبث بالمنطقة وفق الافكار الضعيفة وهو يدعي تطويرها .
والشيءالاكبر ان المنطقة لم تعهد صراعات داخلية طوال هذه الفترة صحيح ان هناك صراع افكار لكن في ظل الوعي والالمام مباديء واهداف اهل البيت عليهم السلام المحافظ على السلم الاهلي حال دون وقوع اي خلافات قتالية وما ان دخلت بعض القوى لمسرح المنطقة حتى ظهرت ظاهرة غريبة هي قتال ونزاع الاخوان والحوثيين بموكوناتهم البسيطة وأيضا الحوثيين والسلفين في محافظة تعز وبذلك اساؤا الى قاعدة العيش السلمي و المشترك الذي يؤمن به ابناء المنطقة 0 ومن كان لديه فكرا او حامل لفكر او لمذهب معين فلا اعتقد ان هناك احد يمانع نشاطه وفق فكره ومذهبه في ظل احترام العيش المشترك حرية الراي والتعبير والمعتقدات المذهبية وحق الانسانية الا ان اخواننا أصحاب المعتقدات والمذاهب الاخرى لايتحلون و لايؤمنون بهذه المباديء الا وهم مدججين بالاسلحة والبوار يد وعلى هذا الأساس لابد من تظافر وتكاتف الجميع في المنطقة لتعريف هاؤلاء كيفية احترام أسس العيش السلمي والمشترك والوقوف بحزم ضد كل من يخل بها داخل المحافظة او مناطقها .

وفي العصر الحديث
استطاعت محافظة تعز بأبنائها الشرفاء والوطنيين أن تنتفض ضد قوى الظلم والظلام لتحطم مؤامراتهم وتجرهم نحو التقهقر والانزواء فاستعادت هذه المحافظة مكانتها التاريخية بكونها شعاع وأمل الوطن العزيز في التخلص من الفساد والطغيان فالتف حول هذه المحافظة كل الوطنيين والشرفاء من أبناء المحافظات اليمنية فحققوا وفق هذا التكاتف والتلاحم والتظافر الغير معهود انتصار كبير للوطن .
الا اني انظر من خلال واقع الأحداث في وطننا العزيز بان الحكومة والسلطة لم يعد لها وجود فعلي وحقيقي ملموس على ارض الواقع مما دفعها الى اللجوء للاستقواء بالخارج لتعزيز مستوى وجودها الهش فجاء قرار الامم المتحدة وفق هذا المعطى والمنعطف الانتكاسي والعكسي للسلطة بقواها الاستبدادية لحماية وتعزيز تواجد هذه القوى على المستوى الوطني التي ما ان صدر قرار مجلس الامن الدولي حتى سارعت بالتهليل والترحيب بل والمباركة لجمال بن عمر على ما تفضل به لاجل اصدار هذا القرار . جاء نتيجة بطء العملية الثورية في تحقيق اهداف الثورة اليمنية فنجرت وراء الحوار ووراء سراب من الوعود والاكاذيب الهادفة في نهايتها لاصدار قرار يخول للقوى المعادية التدخل المباشر للحفاظ على عدم التغيير الجذري والفعلي للسلطة السابقة الحالية ولأجل إيجاد توازن بين قوى الثورة والقوى المضادة لها مما ادخل الوطن تحت اطار الوصايا الدولية مبتزا وفقه السيادة الوطنية كما أريد منه استنزاف الارادة الثورية للشعب اليمني وقتل روح الطموح في الحصول على التغيير الشامل لقوى الحكم في اليمن .
لا شك ان هناك منعطف خطير في قوى الثورة اليمنية وفق ثلاثية مكونات الثورة الكبرى التي ال اليها الحضور والتحدث باسم ثوار الساحات والمكونات الثورية الأخرى التي فقدت عاملها الثوري نتيجة للمستوى الاقتصادي والمادي المتواضع فلم تستطع البقاء في ساحات وميادين الثورة بشكل اطول مما اضطرت وفق هذا المد الزمني للحوار والمد السابق لما قبل الحوار ونتيجة لعدم قدرتها على الصمود حتم عليها الواقع إما الانزواء تحت إطار هذه المكونات او الذهاب لأجل البحث على لقمة العيش 0 اصبح لهذه المكونات حضور على المستوى الوطني وتمددت بشكل كبير على مستوى الوطن0
هذه المكونات الثلاثة هي :
الحراك الجنوبي بقيادة السيد علي سالم البيض ( جنوب وشرق الوطن) طابعها الاكبر الفعل السلمي تطور جزئيا الى فعل قتالي
الحوثيين بقيادة السيد عبدالملك الحوثي ( شمال شمال الوطن ) طابعها الاكبر الفعل القتالي
جبهة انقاذ الثورة بقيادة الاستاذ القاضي احمد سيف حاشد ( حضورها الاكبر محافظة تعز وغرب ووسط اليمن ) طابعها الاكبر الفعل السلمي
من المؤكد بان الثورة اليمنية الحديثة غيبت الحضور القوي لقوى الحكم السابقة المتمثل بالمؤتمر الشعبي العام والتجمع اليمني للاصلاح بقيادة صادق الأحمر وأيضا للقوى العسكرية المتحالفة معها في بسط نفوذ السيطرة والاستحواذ على الوطن بقيادة علي محسن الأحمر اضافة الى ان هناك احزاب سياسية اخرى كانت وما زالت متحالفة مع الإصلاح وفق مكون يسمى اللقاء المشترك الذي يضم التجمع الاخواني حزب الإصلاح إضافة إلى الحزب الاشتراكي والتصحيح الناصري والحق واتحاد القوى الشعبية وحزب البعث العربي الاشتراكي (سوريا) تاكل هذا التحالف أثناء قيام الثورة اليمنية في ظل انشقاقات كبيرة من قبل قواعدها التي نظمت مع ثوار الساحات قوى جديدة سميت بشباب الثورة والتي اندرج معظم أعضائها تحت اطار الثلاث المكونات الاولى مع حفاظ الإصلاح لمكونه مما اضطر قيادات اللقاء المشترك


رد مع اقتباس
قديم 18-03-2014, 10:22 PM   رقم المشاركة : 3
الكاتب

السيد \ المسني


الملف الشخصي









السيد \ المسني غير متواجد حالياً


افتراضي

للانضمام للثورة اليمنية 0 والتي كانت وما تزال جزء من النظام السابق متمنيا من قيادة الحزب الاشتراكي والناصري والبعث العربي الاشتراكي والحق و غيرها الانضمام الفعلي للثورة المباركة والخروج من دائرة التحالف مع حزب الإصلاح
تآكلت قوى السلطة والمعارضة نتيجة الثورة السلمية في الوطن اليمني العزيز ولم يبقى لها سوى نزعات الاستقواء بالخارج الذي ادرج اليمن تحت إطار البند السابع في الأمم المتحدة ليعطيها بعض النهدات لاجل البقاء 0
هنا لابد من مناقشة اسباب اعطاء قوى السلطة السابقة نهدات البقاء من قبل الامم المتحدة
ولاشك بان هناك اخطاء في القوى التي ال اليها العامل الثوري والمتحكمة بزمام الثورة اليمنية في الوقت الحاضر وبذات في العاصمة صنعاء التي تعتبر نواة مشتركة بين كل القوى الثورية والسلطوية ومنها
تهميش وإقصاء الكثير من قيادات الساحات سوى في المحافظات او العاصمة حيث تركزت قيادات الساحات لمن ينتمي لهذه القوى فكريا وايدلوجيا وأصبح لاحضور للقوى الثورية الا ان كانت تابعة فكريا لهذه القوى وما على القوى الثورية الا استحضار ما يراد القيام به من مظاهرات وفق اعلان بشريط يمرر عبر قنوات هذه المكونات دون وجود اتصال مباشر مع مكونات وقوى الثورة الاخرى الذي ادى الى انسحاب الكثير من شباب الثورة و الانزواء وعدم المشاركة للشعور بالاقصاء والاستحواذ والتهميش من قبل مكونات الثورة الكبرى ولعدم وجود ضمانات تضمن حق هذه المكونات مستقبلا في العيش السلمي والمشترك والمشاركة وابداء الراي في اتخاذ القرار0 والذي يشير الى استبدال دكتاتورية باخرى
شعار الدولة المدينة بدا بالافول نتيجة وجود اخطاء وسلبيات في القوى الكبرى للثورة فشعار الامن والامان والسلم الاهلي تم تجفيفه نتيجة ممارسات بعض القوى التي ترفع هذا الشعار فكيف لمن يريد الامن والامان والسلام ان يحققه وهو لابس الخنجر او الجنبية في خصره والالي في كتفه والتي تعد من وسائل الاخلال بالامن والسلم الاهلي والانجرار نحو الماضي والتي راح ضحيتها الكثير نتيجة لبس هذه الجنبية لاشك ان هناك مكونات لم تستطع التخلص من ارث الماضي لتندمج بالحاضر فجعلته رمز للرجولة ومن ثم للزينة متناسية ان الرجولة تكمن في المهنة و القلم و الحرفة لأجل العمل لصالح الحياة فالوطن والدولة المدنية ليس ساحة حرب يلبس فيها مثل هذه الأشياء وإنما هناك ساحات قتالية ومواقع عسكرية مخصصة للبسها 0
رفع وتحميد وثناء لرموز الماضي لدى بعض المكونات والتي لها باع في هضم وتجهيل الشعب اليمني بل والتي عمدت على سحق الكثير من الرموز العلمية على مستوى الوطن لانها عارضته بالمستوى المذهبي او الفكري او وقفت ضد بطشه واستكباره فبعض الحوثيين ووفق قناة المسيرة ومنابر المساجد ما يزالون يمجدون ويترضون على حكم ال حميد الدين الذي طغى وتجبر على بعض الطوائف الاخرى وهذا يعتبر بمثابة اشارة الى وجود نيات مبيته في ممارسة الاستحواذ على الحكم في اليمن لعدم التبرؤ من هذه الرموز واعمالها 0
عدم وجود ضمانات لتحقيق مباديء وقيم الدولة المدنية من قبل مكونات الثورة الكبرى او تعهد من قبل رؤساء هذه المكونات بتحقيق واحترام مبادئ الثورة والعمل على خلق روح التعايش السلمي وحرية الفكر والتعبير وعدم ممارسة الاقصاء والاستحواذ وعدم ممارسة كل الوسائل التي تندرج تحت اطار الظلم والطغيان والفساد وعدم استحواذ قوى مكون على المكونات الاخرى بممارسة القوه والنفوذ 0
- عدم التوضيح لمبادئ وأهداف الدولة المدينة التي تضمن الحقوق وتبين والواجبات وتتعهد بالالتزامات
تم تغييب الكثير من المظلوميات في الحوار الوطني والتركيز على مظلوميات القوى المنخرطة في الحوار متناسين ومهمشين لبعض المظلوميات مثل مظلومية أل البيت في تعز او غيرها
وبعد التوافق على الفدرالية وفق الأقاليم بدا كل مكون في الثورة يبحث عن مصالحه فالجنوب يريدون ان تكون الفدرالية من القيمين والآخرين ليس لهم بحر أو ثروة مع موافقتهم على نظام الاقليمين والسلطة قسمتها بحسب مصالحها الجنوب 2 والشمال 4 يعني كل خيارات الفدرالية المقدمة من السلطة والمعارضة عززت من هدف الاستعمار العثماني والانجليزي سابقا وهو فصل عدن عن تعز لالتقاء المصالح حول هذا الفصل وتهميش لدور المنطقة وترابطها الاجتماعي والتاريخي والاستراتيجي والجغرافي وبقت المنطقه محل للتفود بين اليساريين والحوثيين والحراك الجنوبي والسلطة القائمة 0فالحوثيين يريدون الصاق المنطقة بكونها تمثل القوة اليسارية فيها التي لا ترتكز على المذهب الديني بشكل كبير وبالتالي سيكون الحوثيين هم أصحاب المذهب الإسلامي الممثل للاسلام والعمل على استغلال تعاطف وحب أبناء المنطقة لحزب الله وإيران كون المنطقة ما تزال تحمل المودة لأهل البيت عليهم السلام وبأنهم مع حزب الله وايران فكرا ومذهبا ومقاومة وما على الناس الا الانخراط تحت اطار المذهب الزيدي وقيادته الحوثية في العصر الحديث حتى اصبح عند البعض الامام السيد علي خامنئي امام للزيدية وفق المذهب الزيدي واليساريين من ابناء المنطقة يحاولون تغييب معالم الدين لاهل البيت بكونهم ينادون بالمساواة وبالتالي ايقاع المنطقة تحت قوى المكونات الدينية وبالذات الزيدية والاخوانية وهلم جر
في خلاصة المطاف
ان كل القوى المتصارعة حاليا
الزيدية الحوثية والاشتراكية والمؤتمرية والعلمانية والقومية والاخوانية حكمت اليمن من سابق فالكل يدعي التجديد والنهوض بالوطن وهو يحمل نفس فكر القوى التقليديه السابقه الذي حكم به وتسلط ولم يتبدل الا الأشخاص أتمنى من هاؤلاء الارتقاء بانفسهم وبفكرهم وبمذهبهم نحو فكر أهل البيت الاثنى عشر عليهم السلام بشكله الحقيقي وليس فكر اهل البيت وفق المذهب الزيدي او الاسماعيلي او الصوفي فانتم تتحملون مسؤولية وذمة في اتباعكم وانصاركم أثبتت كل الأفكار السابقة أنها محل فتن وخلافات واستحواذ وسيطرة مع احترامي للصوفيه نتج عنها الكثير من الماسي والآلام لأبناء الوطن عبر التاريخ لاستنادها على قاعدة الاستحواذ والسيطرة وبسط النفوذ كل ذلك على حساب الشعوب ولو كان الكلام غير صحيح فأين منجزات هذه المكونات على الواقع اليمني ان سلبيات الافكار والمعتقدات السابقة الحاضرة لهذه المكونات هي من ولدت الظلم والطغيان الذي وصل له الشعب في زماننا الحاضر فلا يتم دغدغة العواطف بالتجديد والارتقاء والإصلاح والتطور في ظل نفس الأفكار السابقة الجامدة التي لا تحترم التعايش السلمي والرأي الأخر لتكون الثورة فقط استبدلت الاسوا بالسيئ اوليتم الصعود الى الحكم والاستحواذ على الوطن وفق سياسة الأكاذيب والوعود الزائفة التي تم حفظها منذ القدم 0 نتمنى الارتقاء بالناس إلى مصافي العلوم والتقدم والتنمية والعيش الكريم في ظل الاحترام المتبادل الان وطننا الغالي يتعرض لهجمه شرسه لأجل فرض هيمنه استعماريه عليه والمكونات الثورية الكبرى ترسم لكيفية السيطرة والاستحواذ والحصول على المصالح
اما من شان حزب الله وإيران فلا يلزمنا تحالفها مع قوى الثورة سوى الحراك الجنوبي او الحوثيين او جبهة إنقاذ الثورة في إبراز الإسلام بفكر ومذهب أهل البيت الاثنى عشر عليهم السلام وانتقاد سلبيات المكونات الأخرى وكما أنهم وقفوا عاجزين عن التصريح بمدى طبيعة الارتباط ألتحالفي مع هذه المكونات سياسيا وفكريا مذهبيا عقائديا 0 ووفق هذا الشيء لا يعني اننا سنقف ايضا صامتين امام قوى الظلم والطغيان بل نظل على خط ومسار واحد مع مكونات الثورة ضد الطغيان كما نتمنى من المكونات الثورية الكبرى مراجعة مواقفهم وعدم الانحدار وراء نيات الاستحواذ والسيطرة على حساب الوطن والشعب والمكونات الوطنية الاخرى 0


رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
التاريخ, الخلوي, وتحليلات, وقائع

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فدك عبر التاريخ محب العباس منتدى الزهراء البتول (سلام الله عليها) 2 25-05-2010 03:51 PM
اول صوره في التاريخ,,, نور المستوحشين احباب الحسين للصور والأنمي والكاريكاتير 0 30-03-2010 02:08 AM


الساعة الآن 01:57 PM